سميني بنفسك


 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالأعضاءالمجموعاتس .و .جدخولالتسجيل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تعرف على شخصيتك من اول حرف باسمك
السبت يناير 23, 2010 3:28 pm من طرف ::: الح ـلا :::

» اعرف شخصيتك من اسم ايميلك
السبت يناير 16, 2010 1:01 pm من طرف ::: الح ـلا :::

» ماذا ستفعل لو ...........................
الجمعة يوليو 17, 2009 3:55 am من طرف Action Girl

» مين تتمنى يجلس معاك ع البحــر..؟!
الجمعة يوليو 17, 2009 3:21 am من طرف Action Girl

» تجنبي ربط شعرك باستمرار
الجمعة يوليو 17, 2009 2:24 am من طرف Action Girl

» ::1_3وارســــــل بوســـة لاي عضـــــــــو::..
الجمعة ديسمبر 19, 2008 4:21 pm من طرف بنت كوول معاك على طوول

» تعلم اللغة التي تريدها بكل سهولة
الثلاثاء ديسمبر 16, 2008 8:34 pm من طرف اميرة البحور

» عد من (1)الى (7)وعلق اي عضو في برج المملكه
الجمعة ديسمبر 12, 2008 1:10 am من طرف اميرة البحور

» مين اكثر عضو خفيف دم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الثلاثاء نوفمبر 11, 2008 5:55 pm من طرف اميرة البحور


شاطر | 
 

 نحر ابنته وهي تتوسل: يبا.. السكين تعورني!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
النمر الاشقر

avatar

عدد الرسائل : 45
وسام الشرف :
تاريخ التسجيل : 21/08/2008

مُساهمةموضوع: نحر ابنته وهي تتوسل: يبا.. السكين تعورني!   الجمعة سبتمبر 05, 2008 5:05 am

السلام عليكم جميعا

الصراحة لقيت هالقصة اللي يقشعر البدن منها واللي جذبت انتباهي جدا

والسموحة بس مدري اذا حطيتها بالمكان المناسب>>>>ما أعرف وين احطها...؟؟

نبدأ القصة...........وباسم الله........في الكويت....

حــدث في الكويت.. مـصـيـر طفلة خـالفت توجيـهـات والدها؟
قيد ابنته بحبل وقال لها «تشهدي»
ثم نحرها على مرحلتين لأن السكين غير حادة!

كتب راشد الشراكي:

> تشهدي؟

- يبا ليش؟

وما هي إلا لحظات حتى اوثق «الوالد» يدي ابنة الـ 13 عاما.. خلف ظهرها وهي تقول:

> يبا الحبل يعور ايدي.

- تشهدي.. يجيبها والدها.

وما هي الا لحظات حتى استل السكين، وقال لابنته: تشهدي؟

فرفع رقبتها وبدا نحر ابنته وهي تصرخ يبا رقبتي تعورني، الدم يطلع.. يبا.. يبا.. حتى اكمل القاتل جريمته..

ما تقدم ليس مشهدا سينمائيا، بل جريمة حقيقة شهدتها الكويت امس عندما اقدم القاتل المجرم «عدنان. خ. ع.» على نحر ابنته لانها خالفت توجيهاته الاجتماعية.

والمجرم الذي يقيم في منطقة بيان عاد لتوه من الحج وما ان استقبلته الطفلة بفرح العودة حتى بادرها باسئلة يشكك فيها.. لكنها كانت تجيب ضاحكة وهي لا تدري عما يتحدث والدها. فاقتادها الرجل الى غرفتها بحضور اشقائها الاربعة الصغار.

ووسط ذهول الصغار وعدم تصديق الطفلة ما يحدث، جلب «الوالد» المجرم حبلا واوثق يدي ابنته، وقد ظنت للوهلة الاولى انه يضحك معها.. الى ان بدأ الحبل يضيق على يديها.. واخذت تخاطبه «يبا.. يبا.. الحبل يعورني شيله الحبل يعور ايدي»..

لكن الوالد المجرم طلب منها التشهد وسط ذهول الاطفال.. ثم غطى عينيها بقطعة قماش وهي تصرخ: لا يبا.. لا يبا شنوي تسوي؟

لكن المجرم اجابها «راح تروحين الجنة»!.

وطلب منها التشهد واستل سكينا وبدأ بنحرها من الرقبة، حينها صرخت «يبا.. السكين يذبحني.. يبا يذبحني.. رقبتي تعورني».. فأجابها «تشهدي».

فتشهدت الطفلة ثانية، بينما المجرم الذي ذبح ابنته على مرحلتين لان السكين غير حادة كان يستل السكين وابنته تنزف.. ثم نحرها مرة ثانية وسط ذهول اشقائها الذين هربوا من المكان وتوجهوا الى خارج المنزل طالبين النجدة من عمهم الذي تصادف قدومه الى المنزل، فأخذ الطفلة على الفور الى مستوصف بيان لكنها فارقت الحياة.

ان المجرم الوالد الذي اعتقل في المنزل بعدها بدقائق، واعترف لرجال المباحث بالتفاصيل السابقة، قد بادر رجال الامن بالقول: «هل ماتت؟» فأجابوه بالايجاب.. حينها قال: «الله يرحمها.. يا ريت مخليني دقائق حتى اقضي على البقية».

وعلمت «القبس» ان القاتل «عدنان ع.» هو من ضمن المتهمين الذين اعتقلوا لمدة عام ونصف العام في السعودية، ضمن مجموعة اعتنقت افكارا تكفيرية، وقد عاد الى البلاد منذ عام ويقوم بعمله في وزارة الاوقاف.


توسلت إليّ!


في ختام التحقيق مع القاتل اجهش بالبكاء، وقال لرجال الأمن: «كانت تتوسل الي بألا اقتلها».



الله يرحمها ويغمد روحها الجنه

ولا حول ولا قوة إلا بالله

بذمتكم هذا أب هذا...والله ولا حتى يستاهل كلمة يبا..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نحر ابنته وهي تتوسل: يبا.. السكين تعورني!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سميني بنفسك :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: